الرعاية الصحية: الحوكمة الإكلينيكية ركيزة أساسية لخدمات صحية آمنة




أطلقت الهيئة العامة للرعاية الصحية، عددًا من الفعاليات التمهيدية استعدادًا لإطلاق المرحلة الثانية من منظومة الحوكمة الإكلينيكية بمستشفيات هيئة الرعاية الصحية، ومستشفى شفاء الأورمان بمحافظة الأقصر.


 


يأتي ذلك في إطار تكليفات الدكتور أحمد السبكي رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، بشأن إنشاء وتطبيق نظام متكامل للحوكمة الإكلينيكية كجزء من النظام الصحي داخل كافة المستشفيات التابعة للهيئة بالمحافظات المختلفة، وذلك باعتبار الحوكمة الإكلينيكية ركيزة أساسية لخدمات صحية آمنة، بما يضمن حق المريض في الحصول على الخدمة الطبية وفقًا لبروتوكولات ومناهج علاجية مطابقة لأعلى معايير السلامة والأمان والجودة العالمية. 


 


وأوضحت الهيئة في بيان لها اليوم، أنه ضمن الفعاليات التمهيدية لتطبيق المرحلة الثانية من منظومة الحوكمة الإكلينيكية، تم عمل عدة زيارات ميدانية على أرض الواقع بالتعاون مع فريق من مكتب ممثل منظمة الصحة العالمية جمهورية مصر العربية، وذلك بهدف متابعة الموقف الحالي والأنشطة المختلفة نحو تطبيق المحاور المختلفة للحوكمة الإكلينيكية بالمستشفيات، فيما شملت الزيارة مستشفيات “الكرنك الدولي، حورس التخصصي، ايزيس التخصصي، طيبة التخصصي”، إضافة إلى فرع هيئة الرعاية الصحية بالأقصر.


 


وتابع البيان، شملت الزيارة الميدانية مستشفى شفاء الأورمان بالأقصر، وذلك بما يتسق مع توجه القيادة السياسية لدعم التعاون بين القطاع الحكومي والقطاع الأهلي، وفي إطار  توجيهات السيد الدكتور أحمد السبكي رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، لضم مستشفي شفاء الأورمان للأورام بالصعيد، كإحدى مستشفيات المجتمع المدني، لتكون ضمن المستشفيات التي تقوم الهيئة العامة للرعاية الصحية بتطبيق الإطار المتكامل لمنظومة الحوكمة الإكلينيكية بها.


 


وأضاف البيان، أنه تم عقد ورشة عمل بمستشفى شفاء الأورمان بمشاركة مدير المستشفى والمدير الطبي ومدراء الجودة ومكافحة العدوي والسجلات الطبية ونظم المعلومات والتمريض والصيدلة الإكلينيكية ورؤساء الأقسام الطبية، تم خلالها تقديم ملخص حول أهداف ومكونات منظومة الحوكمة الإكلينيكية  التي تقوم الهيئة العامة للرعاية الصحية بتطبيقها، فيما تم الوقوف على الموقف الفعلي للأطر والممارسات المختلفة الخاصة بمنظومة الحوكمة الإكلينيكية بالمستشفى.


 


وأضاف البيان، ترتكز خطة المرحلة الثانية لتطبيق منظومة الحوكمة الإكلينيكية داخل منشآت هيئة الرعاية الصحية على عدة محاور أولها وضع وتقديم برنامج تدريبي متعدد الخطوات والمكونات لتعزيز قدرات وكفاءة الفرق المسئولة عن الحوكمة الإكلينيكية خاصة مقدمي الخدمة الطبية بجميع مستويات الهيئة سواء مركزيًا أو فرعيًا بأفرع الهيئة ومنشآتها بالمحافظات، ثم التطبيق العملي لكافة مكونات ومحاور منظومة الحوكمة الإكلينيكية مثل تكوين واعتماد الهيكل المؤسسي لمنظومة الحوكمة الإكلينيكية بالمستويات الثلاثة للهيئة، مرورًا بتطبيق برنامج متكامل لسلامة المرضى ومكافحة الأحداث السلبية ووضع نظم التقارير وبناء ثقافة السلامة وعدم اللوم ونظم إنشاء أدلة العمل الإكلينيكية وبروتوكولات العلاج ونظم تقييم المؤهلات والصلاحيات للفرق الطبية، والمراجعة الإكلينيكية ودعم بحوث سلامة المرضى وجودة الخدمات الطبية، ثم وضع وتنفيذ الاستراتيجيات الخاصة بإشراك المرضى وذويهم، وكذلك خطط العمل التنفيذية والمراقبة والتدقيق والتحسين المستمر، وأخيرًا وضع دليل تطبيقي متكامل وبطريقة عملية لجميع ممارسات الحوكمة الإكلينيكية.



Source link

التعليقات معطلة.