سفير مصر بالمجر: سكنَّا 68 مصريًا قادمًا من أوكرانيا بأماكن لائقة فى بودابست





قال السفير محمد الشناوي، سفير مصر في المجر، إن الإجراءات التي اتخذها مع الطلاب المصريين القادمين من أوكرانيا إلى المجر، هي واجب عليه ويفعل كل ذلك من قلبه، مُعتبرا أن الطلبة المصريين القادمين من أوكرانيا كأبنائه ويتعامل معهم على هذا الأساس.


وأضاف، خلال مداخلة مع الإعلامي محمد مصطفى شردي، ببرنامج “الحياة اليوم” الذي يذاع على قناة الحياة: “ننظم المسألة بطريقة ممتازة، واستخدمنا كل وسائل الاتصال المتاحة ووسائل التواصل الاجتماعي، ووضعنا على صفحة الوزارة أرقامنا وأسماء المعابر، التي فتحتها السلطات المجرية للقادمين من أوكرانيا، حتى نتأكد من ضمان وصول المعلومة لكل المصريين الذين يعبرون الحدود”.


وقال: “بدأ المواطنون في إرسال صور جوزات السفر لإرسالها للسلطات المجرية لتسهيل دخولهم عبر الحدود، وهي نقطة إيجابية للغاية، الخطوة التالية هي إحضارهم من الحضور، فأرسلنا أتوبيسا به موظفين من الوزارة يتحدثون اللغة المجرية، ويمر الأتوبيس على المعابر الخمسة، ويتم التنسيق مع ممثل الجالية المصرية في أوكرانيا”.


وتابع: “نزلت أمس أنا والزملاء بالسفارة لتفقد أماكن الإقامة المناسبة للتأكد من كونها لائقة، ورفضنا حجز أماكن إعاشة للطلاب كانت غير لائقة، وأمس كان هناك 19 مواطنا مصريا سافروا على رحلة مصر للطيرانإلى مصر، وذهبت إلى المطار للتأكد من عدم وجود طلبات أو احتياجات لهم، وحتى الآن سكننا 68 شخصا، في أماكن إقامة وفنادق لائقة في بودابست”.


وأضاف: “هناك 25 شخصا قادما وحدهم بدون الأتوبيس، وعبور الحدود يستغرق بعض الوقت، والأتوبيس بمجرد أن يتحرك يتم نقلهم”. 



Source link

التعليقات معطلة.