دفاع محاميى كريم الهوارى: أنظار الرأى العام اتجهت إلى المتهمين بسبب القضية





استمعت محكمة جنح مستأنف الشيخ زايد برئاسة المستشار مصطفى العدوى، خلال جلسة استئناف محاميي كريم الهوارى على حبسهما 3 سنوات؛ لمرافعة عزت عبد المطلب دفاع المحاميين المتهمين، والذى دفع بعدم توافر أركان الجريمة موضحا: “لبسهم بدلة وكرافتة لا يعنى انتحالهم صقة قضائية”، ده لبس المحامى بنص القانون مش لبس النيابة العامة.


وأضاف “عبد المطلب”، “مين من الشهود قال إن المحاميين قالوا أنهم يريدون إجراء معاينة، المتهمين لعنوا ولفتت أنظار الرأى العام تجاههم بسبب قضية “كريم الهوارى“.


ووصل المحامين المتهمين إلى مقر انعقاد المحكمة قبل ساعات من بدء الجلسة، قادمين من محبسهما.


وكان المحاميان الصادر ضدهما حكم حضورى بالحبس 3 سنوات من محكمة جنح الشيخ زايد، تقدما باستئناف على الحكم الصادر ضدهما، وتم تحديد جلسة 22 فبراير الماضى، لنظر أولى جلسات الاستئناف أمام محكمة جنح مستأنف الشيخ زايد.


وكانت جهات التحقيق بمدينة 6 أكتوبر، أمرت بحبس 2 من المحامين المتهمين بمحاولة الحصول على تسجيلات كاميرات المراقبة التى سجلت حادث تصادم الشيخ زايد وإتلافها 4 أيام على ذمة التحقيقات، حيث واجهت النيابة العامة المتهمين بأقوال مالك المنزل، ونفيا صحة الاتهامات أمام جهات التحقيق.


ونفي المتهمان فى التحقيقات ما نسب إليهما من اتهامات، وأكدا توجههما إلى المكان المذكور، من أجل تصوير كاميرات المراقبة المثبتة على الفيلا، لتقديم طلب لجهة التحقيق، بتفريغ تلك الكاميرات وإرفاق نتائج التفريغ بالتحقيقات، كما نفى المتهمان فى التحقيقات انتحالهما صفة قضائية، أو سعيهما للحصول على كاميرات المراقبة، أو إتلافها.



Source link

التعليقات معطلة.