محافظ أسيوط لوفد النواب: تنفيذ 153 مشروع صرف صحى ولا توجد مشروعات متعثرة




استعرض اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، المشروعات التنموية والخدمية فى محافظة أسيوط وإنجازات المحافظة، وذلك خلال لقاء مع وفد لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب برئاسة المهندس أحمد السجينى، في إطار الزيارة الميدانية التى تقوم بها اللجنة فى المحافظة، بحضور اللواء مهندس شاكر يونس سكرتير عام المحافظة، والمهندسة فاطمة أحمد إبراهيم سكرتير عام مساعد المحافظة.


 


وقال المحافظ، إنه عندما تولى منصبه كان هناك عدد كبير من مشروعات الصرف الصحي المتعثرة، متابعا: “الحمد لله بفضل مبادرة حياة كريمة العظيمة والجهود المبذولة على الأرض لا يوجد حاليا أى مشروع متعثر فى أسيوط سواء محطات معالجة أو غيرها”.


 


واستعرض المحافظ الموقف التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى، وقال إن المحافظة لديها خطة متكاملة لتوصيل الصرف الصحى لجميع القرى، حيث يجرى تنفيذ 153 مشروع صرف صحى منها 9 محطات معالجة بتكلفة 15 مليار جنيه ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة والمشروع القومى لتطوير الريف المصرى، والذى يستهدف إحداث تطوير شامل لكافة القطاعات الخدمية بالقرى وتقديم خدمات أفضل للمواطنين وتحقيق تنمية حقيقية غير مسبوقة على أرض الواقع باستثمارات كبيرة خاصة بالقرى والمناطق الأكثر احتياجاً، مشيرًا إلى أن نسب تنفيذ مشروعات الصرف الصحى وصلت إلى نسب مرضية، وذلك فى إطار حرص المحافظة على النهوض بمستوى الخدمات المقدمة وتطبيق مبادرة رئيس الجمهورية حياة كريمة. 


 


وأضاف محافظ أسيوط: “يتم تنفيذ 153 مشروع صرف صحي بتكلفة 15 مليار جنيه، منهم 9 محطات معالجة، ويتم التنفيذ فى ضوء مبادرة حياة كريمة، ومركزى أسيوط والقوصية سيدخلان في مبادرة حياة كريمة قريباً، وستصل نسبة الصرف الصحي أكثر من 90% الفترة المقبلة”.


 


وأشار المحافظ إلى أنه يجرى تنفيذ أكثر من 1500 مشروع بمختلف قرى ومراكز المحافظة ضمن مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة والمشروع القومى لتطوير الريف المصرى بتكلفة تقديرية 25 مليار جنيه بكافة القطاعات، وذلك بهدف تطوير شامل بـ149 قرية فى 7 مراكز من خلال توفير حزمة متكاملة من الخدمات منها توفير سكن كريم وصحة وتعليم وبنية تحتية وبيئة نظيفة وتمكين اقتصادى ومجتمعات منتجة وذلك لضمان استدامة التنمية فى القرى والمراكز المستهدفة معلنًا تقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة وتذليل العقبات وتسخير كافة الإمكانات المتاحة لسرعة الانتهاء من المشروعات لتحقيق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية.


 


وأشار المحافظ، إلى أنه تم إنشاء أكثر من 450 مدرسة تضم 7500 فصل خلال آخر 7 سنوات فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، بخلاف 18 مدرسة ضمن مبادرة حياة كريمة، لافتا إلى أنه يتم توفير الأراضي لبناء المدارس عليها.


 


وتابع المحافظ: يتم تنفيذ أكثر من143 مشروع مياه، كما يتم تنفيذ 3 محاور منها محور منفلوط بتكلفة 3.7 مليار جنيه، وسيتم إدراج ثلاثة كبارى فى الخطة القادمة، فى منفلوط وديروط وصدفة، وفى الإسكان يتم إنشاء مدينة جديدة اسمها مدينة ناصر، ستكون من مدن الجيل الرابع، على مساحة 606 فدان، وأسيوط فى الحقيقة أخذت حقها في الإسكان.


 


وأوضح محافظ أسيوط أنه فى قطاع الطرق والمحاور والكباري يتم إنشاء محور ديروط التنموي العلوي على النيل بمركز ديروط حيث يمتد من طريق الحوطا شرقاً حتى تقاطع الطريق الزراعي الغربي غرباً بطـول 15 كم وعرض 21 متر بعدد 2 حارة مرورية بعرض 7.5 متر لكل إتجاه بتكلفة إجمالية تصل إلى 1.7 مليار جنيه، بالإضافة إلى إنشاء كوبري منقباد العلوي بطريق (أسيوط/القاهرة) الزراعي والذي يمر أعلى الترعة الإبراهيمية ومزلقان السكة الحديد بتكلفة إجمالية تقارب 400 مليون جنيه حيث يعد نقلة نوعية في حركة النقل والمواصلات في المحافظة خاصة بالمدخل الشمالي لمدينة أسيوط لإسهامه في القضاء على التكدس والزحام المروري وفك الاختناقات المرورية بهذه المنطقة الحيوية والذي يحدث على مدار اليوم ويزداد مع إغلاق مزلقان السكة الحديد نظراً لكونه يمر الكوبري أعلى قضبان السكة الحديد والترعة الإبراهيمية ليخدم قرية منقباد والمناطق المجاورة بدلاً من عبور مزلقان السكة الحديد مما يساعد على سهولة التنقل بإجمالي طول 1600 متر وعرض 16.7 متر. 


 


وأشار المحافظ إلى مشروع محور الهضبة الغربية الذي يربط مدينة أسيوط بالطريق الصحراوي الغربي ومدينة ناصر الجديدة علي الهضبة الغربية علي ارتفاع 180 متر ويتفادي كافة التقاطعات العرضية كطريق “أسيوط/الغنايم” وكوبري درنكة القديم ومخر السيل ومصرف الزاوية ويختصر المسافة بين مدينة أسيوط ومدينة ناصر الجديدة فى مدة زمنية قدرها 15 دقيقة، نظراً لإنشاء الطريق مزودجاً بطول 22كم كل منهما يتكون من 2 حارة مرورية بعرض 7.5 متر ونفذه الجهاز المركزي للتعمير بتكلفة 1.2 مليار جنيه، لافتاً إلى البدء في إنشاء محور منفلوط العلوي على النيل بتكلفة إجمالية تتعدى 2 مليار جنيه، فضلاً عن البدء في إنشاء محور كوبرى “أبوتيج – ساحل سليم” على النيل بتكلفة 275 مليون جنيه والذي يخدم خطط التنمية ويقدم تيسيرات لحركة المواطنين في النقل والانتقال بطول 1500 متر متضمناً كوبرى أعلى النيل بطول 840 متراً وكوبرى أعلى السكة الحديد والطريق الزراعى “القاهرة/ أسوان” بطول 360 متراً بالإضافة للكبارى السطحية على ترعة الفاروقية.


 


وقال اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، إن مشروع إنشاء مجمع الصناعات يضم 272 عنبر ومبنى على أكثر من 70 فدان، مما سيؤدى إلى طفرة صناعية كبيرة فى المحافظة.


 


ويضم وفد لجنة الإدارة المحلية المهندس أحمد السجيني رئيس اللجنة، والنائبين محمد الحسينى ومحمد وفيق، وكيلى اللجنة، وعمرو درويش أمين سر اللجنة وعضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والنواب: محسن أبو سمنة، فايزة صالح، ريهام عبد النبى السيد، أعضاء اللجنة، ومن أمانة اللجنة كل من أحمد حشيش، ومحمد بركات.


 


ويرافق الوفد البرلماني فى الزيارة اللواء حمدى الجزار، مستشار وزير التنمية المحلية، والدكتور أيمن الجمل، مدير الاتصال السياسى والشئون البرلمانية بوزارة التنمية المحلية، وعمرو طلبة ممثل وزارة الإسكان.



Source link

التعليقات معطلة.