المنتدى الدولى بالنمسا يناقش تجربة مصر فى استثمار 32 ألف شاب للتوعية بأضرار المخدرات




شارك صندوق مكافحة وعلاج الإدمان  والتعاطي برئاسة الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي  ورئيس مجلس إدارة الصندوق في منتدى الشباب الدولي السنوي أحد أنشطة مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة” Youth Forum” الذى يعقد حاليا في فيينا – النمسا ” أون لاين ” بسبب الظروف الراهنة و كإجراء احترازي للوقاية من كورونا ، تحت عنوان ” الوقاية من استخدام المخدرات ” وقامت الدكتورة غادة والى وكيل السكرتير العام للأمم المتحدة والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة بفيينا بافتتاح فعاليات المنتدى بمشاركة وفود 43 دولة بعدد 74 شاب وفتاة على مستوى العالم وعدد من السفراء وممثلي الدول ورؤساء مكتب الأمم المتحدة للمخدرات والجريمة بفيينا-النمسا ، علي مدار 5 أيام في الفترة من 28 فبراير ويستمر حتى 4 مارس وذلك بناءا على دعوة من مكتب الأمم المتحدة للمخدرات والجريمة بالنمسا لمشاركة الصندوق مع ترشيح أحد القادة من الشباب المتطوعين لتمثيل مصر في المنتدى وذلك استمرارا للتعرف على التجارب الدولية وتبادل الخبرات في مجال التوعية بأضرار المخدرات

ويأتي ذلك في إطار الاجتماع الوزاري رفيع المستوى للجنة العليا للمخدرات (CND) فى دورته الخامسة والستين والتي ستعقد خلال الفترة من 14- 18 مارس 2022 ،بمشاركة الصندوق .

unnamed
 


 


وقام صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي  برئاسة الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة الصندوق ، باختيار المتطوعة “ملك شعراوى ” 16 سنه أحد قادة الشباب المتطوعين لدى الصندوق منذ عام ونصف بمحافظة القاهرة لتمثل مصر في منتدى الشباب الدولي في مجال المخدرات الذى يعقد حاليا في فيينا” أون لاين ” نظرا للظروف الراهنة و كإجراء احترازي للوقاية من كورونا ، بعد أن تم اختبارها من قبل الصندوق والأمم المتحدة ،وستقوم المتطوعة “ملك ” بعرض تجربة الشباب والفتيات المتطوعين لدى الصندوق والذى يصل عددهم لـ 32 ألف شاب وفتاة على مستوى محافظات الجمهورية ويقومون بتنفيذ البرامج التوعوية والأنشطة المختلفة لوقاية الشباب من الوقوع في براثن الإدمان وكيفية استثمار الشباب في قضية الوقاية من المخدرات عن طريق “بيوت التطوع” داخل العديد من الجامعات المصرية لنشر رسائل التوعية حول أضرار تعاطى المخدرات ولاقت تجربة الشباب والفتيات المتطوعين لدى الصندوق إشادة كبيرة من جانب لجنة المنتدى الدولي.




 


من جانبه أوضح  الدكتور عمرو عثمان مساعد  وزير التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي انه خلال فتره فعاليات المنتدى سيتم عرض تجربة الشباب المتطوعين لدى الصندوق في تنفيذ مبادرات التوعوية للوقاية من تعاطي المخدرات ،حيث يقومون بتنفيذ العديد من الأنشطة والمبادرات المختلفة التي تتماشى مع الفئات المختلفة للوقاية من الإدمان سواء للعاملين بالجهاز الإداري للدولة ضمن مبادرة “القرار قرارك ” في ظل تطبيق قانون فصل الموظف متعاطي المخدرات ، بجانب أيضا تنفيذ برامج الحماية من المخدرات بالمناطق السكنية الجديدة ” بديلة العشوائيات ” وكذلك في قرى المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” والتي تتضمن زيارات منزلية للتواصل بشكل مباشر مع الأهالي في هذه المناطق لتعزيز الوعى والتثقيف الأسرى بما يكفل تمكين أفراد المجتمع من مواجهة مشكلة المخدرات ،كذلك عرض كيفية اختيار رؤساء وحدات التطوع من الشباب ونوابهم والمساعدين بمختلف المحافظات من خلال انتخابات تعبر عن إرادة جميع المتطوعين لدى الصندوق بأسلوب ديمقراطي حر، حيث ينتخب المتطوعون لدى الصندوق في كل محافظة رئيس وحدتها التطوعية وأعضائها وفق هيكل إداري محدد، ولفترات زمنية محددة، كما تحرص وحدة التطوع بالصندوق علي خلق فرص تطوعية تتلاءم مع اهتمامات الشباب، بحيث تكون تجربة الشباب في العمل التطوعي ذات منفعة مزدوجة للمتطوع والصندوق وتمكنه من بناء قدرات المتطوع في المجالات التي تتفق مع قدراته واهتماماته فيثري سيرته الذاتية وخبراته العملية والعلمية.




 


ملك شعراوي” 16 عاما متطوعة في صندوق مكافحة وعلاج الإدمان منذ عام ونصف، وتلقت  التعليم الابتدائي بدولة سويسرا والتعليم الإعدادي في دولة ماليزيا ، وشاركت في تنفيذ العديد من البرامج التوعوية للصندوق عن أضرار المخدرات لحماية الشباب وطلاب المدارس والجامعات من الوقوع في براثن الإدمان كذلك المشاركة في المعسكرات الشبابية للصندوق.


 


جدير بالذكر انه يتم دعوة الشباب  من مختلف دول العالم لمنتدى الشباب الدولي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة بالنمسا لتقديم أنشطة وخطط الوقاية والآراء لتعزيز الصحة والسماح للتواصل بين المشاركين والتعلم من تجارب مجموعات الشباب الأخرى من مناطق مختلفة من العالم ، وعمليات صنع السياسات العالمية والمناقشات الحالية في مجال المخدرات و خفض الطلب من خلال المناقشات التشاركية التي يسّرها خبراء المكتب ، وبناء على تجارب وآراء الشباب المشاركين ، سوف يؤدي إلى وضع بيان مشترك من قبل الشباب لتقديمه في الجلسة العامة للاجتماع الوزاري رفيع المستوى للجنة المخدرات (CND) في دورته الخامسة والستين والتي ستعقد خلال الفترة من 14- 18 مارس 2022 بمشاركة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي التابع لوزيرة التضامن الاجتماعي


 


 



Source link

التعليقات معطلة.