مسؤول موريتانى: مصر رائدة فى مجال الطب وخصوصا بمجال أمراض القلب





أكد رئيس الهيئة الموريتانية لأمراض القلب الدكتور خالد ولد اسلم ولد بيه، أن مصر رائدة في مجال الطب وخصوصا في مجال أمراض القلب، مشيدا بالتجربة المصرية الرائدة في مجال الطب.


وقال ولد بيه – في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط الأحد على هامش المؤتمر الموريتاني الثامن لأمراض القلب في نواكشوط – إن التجربة المصرية في مجال أمراض القلب فريدة من نوعها ونحن ننظر بعين الإعجاب والتقدير للتجربة المصرية ويشارك معنا أطباء موريتانيون من خريجي الجامعات المصرية ونتطلع لمشاركة مصرية في مؤتمر أمراض القلب المقرر قبل نهاية العام الجاري.


وأوضح أن المؤتمر شهد مشاركة 250 مشاركا بينهم أخصائيون كبار في مجال طب القلب والشرايين، وهو أول مؤتمر تنظمه الهيئة منذ ظهور وبار كورونا، مشيرا إلى أن هناك توصيات في أمراض الصمامات وفي اضطرابات القلب والوقاية وفي قصور عضلة القلب ومشاركة أخصائيين كبار من أبرزهم البروفسير اريك فاهانياه، وهو طبيب رئيسي في أمراض الصمامات عند الهيئة الأوربية لأمراض الصمامات.


من ناحية أخرى، سجلت وزارة الصحة الموريتانية ثلاث إصابات مؤكدة جديدة وحالة وفاة بفيروس كورونا المستجد وخمس حالات تعافي من الفيروس خلال الـ 24 ساعة الماضية وذلك بعد إجراء 1641 فحصا.


وأوضحت الوزارة – في بيان اليوم الأحد – أن إجمالي إصابات فيروس كورونا المستجد في موريتانيا بلغ 58 ألفا و632 حالة منذ أول ظهور للفيروس في مارس 2020.. مضيفة أن إجمالي حالات الشفاء وصل إلى 57 ألفا و602 حالة، وإجمالي الوفيات 979 حالة وفاة.


 



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.