التحقيقات: موظفان ساوما تاجرا على أمواله مقابل إنهاء إجراءات صرف التعويض





كشفت تحقيقات نيابة شرق القاهرة الكلية، حول واقعة ضبط موظفين بأحد أحياء محافظة القاهرة، بتهمة تلقى رشوة من تاجر مقابل إنهاء بعض الإجراءات القانونية، أن المتهمين ساوما الضحية على مبلغ الرشوة مقابل إنهاء إجراءات صرف التعويض المالى الخاص بمقمرة الفحم ملكه والمقرر إزالتها.


 


وأضافت التحقيقات أن المتهمين، اتفقا مع التاجر على مبلغ الرشوة ومكان ومعاد تلقيهما المبلغ، حيث قاما بمقابلة التاجر المبلغ بالفعل، وأنهما قاما باستلام مبلغ الرشوة وأثناء ذلك تم ضبطهما.


 


البداية كانت بتلقى الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة بلاغا من صاحب مقمرة فحم – مقيم بدائرة قسم شرطة المطرية بالقاهرة، قرر بتضرره من موظفين بأحد الأحياء بمحافظة القاهرة، لقيامهما بمساومته على دفع مبلغ مالى على سبيل الرشوة.


 


بإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين صحة الواقعة وبالتنسيق مع الإدارة العامة للمساعدات الفنية تم ضبطهما حال تواجدهما داخل إحدى السيارات ملك أحدهما لتسليمهما المبلغ المالى.


 


وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، فتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة، التي أمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات.



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.