عودة الانضباط وإعلاء الروح الرياضية.. أبرز بنود مدونة سلوك الإعلام الرياضى




عقد المجلس الأعلي للإعلام برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، لقاءً مفتوحًا ظهر الأربعاء، مع لفيف من النقاد والإعلاميين الرياضيين لمناقشة مدونة سلوك الإعلام الرياضي الذي أعدها المجلس.


أكد الكاتب الصحفي كرم جبر، رئيس المجلس الأعلي للإعلام، أنه ينبغي البعد عن التجريح في الفضائيات والصحف، وهذا البند يتفق عليه الجميع، مطالبا أيضا بضرورة الابتعاد عن التعرض للحياة الشخصية.


وفى هذا الإنفوجراف نستعرض أبرز بنود مدونة سلوك الإعلام الرياضى الصادرة عن “الأعلى للإعلام


– عدم الانزلاق لإثارة التعصب أو أية نعرات دينية أو طائفية أو تشجيع العنف

مدونى السلوك الرياضى (1)
 


– المؤسسات مسئولة عن مخالفات العاملين بها وتبدأ مسؤوليتها بمعرفتها بالمخالفات


– حظر الإساءة للفرق المحلية أو الخارجية من حيث الشكل أو اللون أو الجنس أو الثقافة


– لا يجوز استخدام المنافسات بما يؤثر سلبا فى الوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى


– تتحمل المؤسسات الإعلامية كل نفقات السفر والإقامة والإعاشة للإعلاميين


– يحظر المشاركة فى أية أنشطة أو القيام بوظيفة تؤدى لتعارض المصالح

مدونى السلوك الرياضى (2)
مدونة السلوك الرياضى


– لا ينبغى مشاركة الإعلاميين فى منافسات رسمية أو إدارتها أو تنظيمها أو الإشراف عليها


– ولاء الإعلاميين الأول والأخير لمؤسساتهم وليس لأية مؤسسة رياضية أخرى


– لا يجوز التعرض للحياة الشخصية مهما كانت الدواعى


– الالتزام بتجنب استخدام تعبيرات التهديد أو التخويف أو التحريض

مدونى السلوك الرياضى (3)
مدونة السلوك الرياضى


– الالتزام بذكر مصدر المعلومات إذا كانت قد نشرت من قبل فى أية وسيلة أخرى


– لا يجوز استخدام المنصات للترويج لمنتج أو شركة أو مؤسسة ولو كانت من رعاة البرنامج


– لا يجوز تدخل الرعاة أو المعلنين فى المحتوى


– كل مادة إعلانية يتعين تمييزها بأنها “إعلان


– تحال العقوبات للقوانين ولوائح العمل الإعلامى بصفة عامة



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.