غادة والى تحيى يوم العدالة الاجتماعية وتطالب بضرورة الانتقال للتوظيف الرسمى




أكدت الدكتورة غادة والى، مدير مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب والجريمة، ضرورة الانتقال إلى التوظيف الرسمى، مشيرة إلى أن أكثر من نصف العاملين فى العالم يعملون فى القطاع غير الرسمى، وقالت عبر حسابها الرسمى بتويتر: “يعمل أكثر من نصف العاملين فى العالم في القطاع غير الرسمى، مما يجعلهم أكثر عرضة للجريمة والاستغلال، فى يوم العدالة الاجتماعية، أرحب بالتركيز على الانتقال إلى التوظيف الرسمي، فرص العمل اللائق = مجتمعات أكثر عدلاً وقدرة على الصمود”.

غادة والى
غادة والى


 


ومن جهة أخرى، قالت الدكتورة غادة والى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة، إن مجال مكافحة الفساد مهم جدا، ومصر استضافت مؤتمر مكافحة الفساد منذ شهر، وتم الحديث عن مكافحة الفساد في مجال الصحة من حيث توزيع اللقاحات وكذلك الشركات التي تبيع أجهزة وأدوية فاسدة.


وأضافت خلال لقائها ببرنامج “حديث العرب من مصر”، عبر القناة الأولى المصرية، مع الإعلامية درية شرف الدين، أن المؤتمر وضع خطة عمل وآلية تبادل المعلومات، مثل شبكة “جلوب”، لمكافحة الفساد عندما تكون هناك قضية عابرة للحدود ويتم من خلاله تبادل المعلومات للسيطرة على الفساد في مجالات مختلفة، كما تم الحديث عن غسيل الأموال والتجارة غير المشروعة، حيث أفريقيا تخسر 80 مليار دولار في تحويلات مالية غير مشروعة.


وأكدت وكيل الأمين العام للأمم المتحدة، أن حجم تجارة المخدرات حول العالم بالمليارات، لافتة إلى أن حجم الجريمة كبير جدا حول العالم، فما يتم رصده وتوقيفه أقل كثيرا من الواقع.


وشددت غادة والى، على أن العدالة الناجزة مهمة في مكافحة الفساد، حيث إن الطفل هو المستقبل كله، وإذا أردنا محاربة الفساد لا بد أن نستثمر في الأطفال والشباب، موضحة أن الإنترنت سوق كبيرة يتم فيها التجارة المشروعة وغير المشروعة، فهو سلاح ذو حدين، والعالم حاليا بدأ يتنبه تجاه صناعة الإنترنت التي تتطور بشكل سريع وتحاول الدول ملاحقة ذلك، فهناك مواقع تعلم كيفية صناعة القنبلة والترويج للأسلحة، فتقوم الدول بوضع أطر تشريعية لمواجهة ذلك.


 



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.