مساعد وزير الخارجية الأسبق: أفريقيا تحتاج إلى الاستثمار وليس المساعدات




قال السفير إبراهيم الشويمى مساعد وزير الخارجية الأسبق للشئون الأفريقية، إن دعم التنمية داخل القارة الأفريقية سيدعم الحد من المهاجرين لأوروبا، موضحا أن جائحة كورونا جعلت العالم يتأكد من أن المصائب تشمل الجميع، وفكرة التعاون الدولي أصبحت محل اهتمام جميع الدول، لأنه لا نجاة لأحد دون الآخر، وبدأت أوروبا الاهتمام بأفريقيا.


 


وأضاف خلال مداخلة هاتفية لقناة إكسترا نيوز: “المشاركة المصرية كانت متميزة دائما خلال فعاليات القمة الأفريقية الأوروبية بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، ومصر تولي اهتماما كبيرا بقضايا القارة، وتتحدث باسم إفريقيا فى المحافل الدولية المختلفة، وتسعى إلى تعزيز التعاون من التجارب المصرية مثل التعامل مع جائحة كورونا، وجهود مكافحة الإرهاب وغيرها، وأفريقيا فى عيون مصر منذ القدم وهناك تعاون وثيق بين مصر ودول أفريقيا”. 


 


وتابع : “القارة الأفريقية تحتاج إلى الاستثمار بها وليس المساعدات والتى ستحدث تغير كثير للقارة، وتحرص أوروبا حاليا فى دعم القارة الأفريقية اقتصاديا للنهوض بها”، مضيفا ان قمة المناخ المقبلة فى مصر تؤكد أن الدولة رائدة فى مواجهة الأزمات، ومصر تستطيع عقد قمة المناخ لأنها حاليا تتجه إلى الطاقة الجديدة والمتجددة والاقتصاد الأخضر.



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.