سفير إسبانيا يزور المتحف القومى للحضارة المصرية




استقبل الدكتور أحمد غنيم رئيس هيئة المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط، سفير إسبانيا لدى القاهرة، رامون خيل كاسارس، وعمرو القاضي الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى، بحضور المستشار الثقافي الأسباني كانديدو كريس.


وخلال اللقاء تم التأكيد على قوة العلاقات التاريخية والثقافية بين مصر وإسبانيا، وهو ما كان دافعاً لقيام 40 من تلاميذ مدرسة “نوسترا سينورا ديل كارمن” في قرية “تورى دى لا رينا” في إشبيلية في إسبانيا برسم علم تذكاري و40 لوحة عن المعالم السياحية والأثرية المصرية.


وتم الاتفاق على أن يعود العلم المسافر مرة أخرى إلي إشبيلية، وذلك كنوع من الترويج للمقصد السياحي المصري في العالم، وقد وجه رئيس هيئة المتحف الشكر للسفير الإسباني على هذه اللفتة الطيبة، مؤكدا على أنها ستكون فرصة لتشجيع الطلاب الأجانب على زيارة مصر والمتحف، كما تم الاتفاق على تفعيل المبادرة من قبل الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي والسفارة الاسبانية، كما تم تسليم العلم الطائر ليتجه إلى متحف آخر في العالم.


جدير بالذكر أن المتحف كان قد استقبل علما تذكاريا و40 لوحة عن المعالم السياحية والأثرية في مصر، والتي رسمها 40 تلميذا من الصف الأول الابتدائي ومعلمهم بمدرسة “نوسترا سينورا ديل كارمن”، في قرية توري دي لا رينا بإشبيلية بأسبانيا.


وقد سلمها المستشار الثقافي الأسباني إلى الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف في بادرة ودية، ضمن المبادرة الثقافية التي أطلقتها مدرسة نوسترا سينورا ديل كارمن الاسبانية تحت عنوان “التجول بالمتاحف المختلف بالعالم”، بمناسبة الاحتفال بمرور 100 عام على اكتشاف مقبرة الملك الذهبي توت عنخ آمون.


 

100 عام على مقبرة توت غنخ آمون
100 عام على مقبرة توت غنخ آمون


 

الدكتور أحمد غنيم واعمرو القاضي والسفير الإسباني
الدكتور أحمد غنيم واعمرو القاضي والسفير الإسباني


 

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء


 

خلال اللقاء
خلال اللقاء



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.