وفد من “زراعة النواب” يستمع لمشكلات الصيادين ببحيرة ناصر فى أسوان





استمع وفد لجنة الزراعة بمجلس النواب برئاسة النائب هشام الحصرى، والذى يزور محافظة أسوان حاليا، لعدد من الصيادين ببحيرة ناصر، وذلك خلال تفقدهم للبحيرة.


 


ومن جانبه، قال كمال بخيت الضبع نائب رئيس مجلس اتحاد تعاون الثروة السمكية، إن هناك أربع جمعيات تعمل في البحيرة، وأن لديهم عدد من التحفظات تتعلق بتراخيص الصيد ورسومها، موضحا أنهم تابعين للنقل النهرى.


 


وأضاف إن رخصة الصيد ارتفعت من 62 جنيها إلى 900 جنيه فى السنة، متابعا: “لسنا ضد زيادة الرسوم، ولكن نطالب بأن تكون الزيادة تدريجية، خاصة وأن مواردنا قليلة”.


 


كما طالب بخيت، بضرورة الالتزام بفترات غلق الصيد في البحيرة، نظرا لأن هناك من يحاول الصيد في هذه الفترة مستخدما أساليب تضر بالثروة السمكية، وعقب عليه النائب هشام الحصرى رئيس لجنة الزراعة، قائلا، فيما يتعلق بالرسوم كان محل خلاف بيننا والحكومة عند مناقشة قانون تنمية البحيرات السمكية، وتمكنا من تخفيضها بنسبة 60%، ولولا تمسك المجلس بتخفيضها كانت ستصل إلى 10 أضعاف قيمتها الحالية.


 


وتابع الحصرى، أيضا وقفت اللجنة مساندة للصيادين عند مناقشة مشروع القانون بتمسكها بأن تتحمل تكاليف جهاز التتبع بمراكب الصيد، والذى يصل تكلفته أكتر من ٣٠ ألف جنيه.


 


وأكد خالد حسانين مدير البحيرة، أن زيارة الرئيس السيسي الأخيرة إلى أسوان فتحت أبواب خير كثيرة، معلنا: وصلنا الآن إلى إنتاج 28 ألف طن سنويا من الأسماك، بعدما كان الإنتاج في عام 2017 نحو 12 ألف طن، بينما كان في عام 1982 نحو 42 ألف طن.


 


وتساءل النائب أسامة فتحى، عن مدى زيادة الإنتاج السنوى من المفرخات الجديدة بالبحيرة، كما تساءل النائب عامر الشوربجى، عن نوعية الأسماك الموجودة وخطة تنميتها.


 


وعقب كمال بخيت، نائب رئيس اتحاد تعاون الثروة السمكية، بأن سبب التدهور في إنتاج البحيرة في السابق، هو تعدد الجهات المشرفة علي البحيرة وسوء الإدارة، وغياب البحث العلمى في البحيرة لزيادة الإنتاج.


 


ومن جانبه، قال النائب هشام الحصرى، أن ملف الثروة السمكية ينال اهتمام القيادة السياسية، لاسيما وأن نحو ٨٠ في المائة من إنتاج الأسماك من المزارع السمكية.


 


وأضاف، هناك جهود كبيرة تمت خلال الفترة الأخيرة ومنها قانون تمنية البحيرات الذى قضي علي تعدد جهات الولاية وغيرها من مشكلات الصيد والصيادين، وطالب الحصرى، بإعداد مذكرة بالمشكلات التى تواجه البحيرة لمناقشتها وبحثها مع الحكومة للتوصل الي حلول جذرية لها تستهدف زيادة الإنتاج.


 


ويشارك فى الزيارة كل من النائب صقر عبد الفتاح وكيل اللجنة، ومحمد محمود عبد القوى امين سر اللجنة، والنواب، مجدى ملك، عامر الشوربجى، حسن عبد الوهاب، أسامة فتحى، السيد رحمو، أحمد إبراهيم البنا، والنائب طلبة النحال، بالإضافة إلى أحمد العقاد ويحيى جلال من أمانة اللجنة.



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.