النيابة تواجه صائغا متهما بالاتجار فى العملة خارج السوق المصرفية بالتحريات





تباشر النيابة العامة، التحقيقات مع صائغ متهم بمزاولة نشاط غير مشروع فى مجال الاتجار بالنقد الأجنبى خارج نطاق السوق المصرفية، وبأسعار السوق السوداء، بالمخالفة لقانون البنك المركزى، وخارج الجهات المصرح بها، بالمخالفة للقانون.


 


وتواجه النيابة المتهم بمحضر التحريات الأمنية التى أعدتها الأجهزة المختصة، والتي ذكرت قيام مالك محل للمصوغات الذهبية بالقاهرة، بالاتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى خارج نطاق السوق المصرفية وبأسعار السوق السوداء،وأنه تربح من جراء ذلك، فضلا عن محاولاته التحكم فى أسعار بيع وشراء العملات الأجنبية وإجراء تحويلات غير قانونية للعملات الأجنبية خارج البلاد، بما يضر بالمصلحة العامة واقتصاد الدولة، بالمخالفة لقانون البنك المركزى والجهاز المصرفى والنقد رقم 88 لسنة 2003، مما أثر على انخفاض قيمة العملة المصرية “الجنيه” أمام العملات الأخرى، والتى تسببت فى ارتفاع جنونى لسعر الدولار وأسعار السلع. 


 


وتواجه النيابة العامة المتهم بمحضر التحريات الأمنية والأحراز المضبوطة، والتى تضمنت هاتف محمول خاص بالمتهم وبفحصه تبين إحتوائه على العديد من الرسائل النصية والمحادثات الصوتية الدالة على نشاطه غير المشروع، ومبالغ مالية، وبمواجهته المتهم اعترف بنشاطه غير المشروع وأن المبالغ المالية المضبوطة حصيلة نشاطه فى الاتجار بالنقد الأجنبى بالمُخالفة لأحكام القانون، فتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإحالته للنيابة العامة للتحقيق.


 


وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافه وضبطه حال تعامله فى النقد الأجنبى، خارج نطاق السوق المصرفية، وبحوزتهم مبالغ مالية (أجنية ومحلية)، وسيارة – و 3 هواتف محمولة)، وبمواجهته أقرا بنشاطه الإجرامى على النحو المشار إليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإحالته للنيابة العامة للتحقيق. 



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.