رئيس الكنيسة الأسقفية من بورسعيد: لا شىء يحدث بالصدفة بل بتخطيط سماوى




ترأس الدكتور سامى فوزى رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية، صلوات القداس الإلهي بكنيسة الظهور الأسقفية ببورسعيد، في إطار زيارته الرعوية للمحافظة حيث استقبله القس هانى شنودة عميد كنائس منطقة القناة.


وقال رئيس الأساقفة فى عظة القداس: لكى نتوقف عن القلق ونبدأ حياتنا يجب أن نرى الواقع فالله هو المتحكم فى كل الأمور مضيفًا: علينا أن نفهم أن الله لديه خطة للعالم وخطة لحياتنا الشخصية وهو يعمل بدقة لينفذ خطته  فهو ضابط الكل هو المتحكم في كل الأمور


واستكمل: لا شىء يحدث بالصدفة في حياة المؤمن ولكن هناك تخطيط سماوي فلا يمكن لأحد أن يفاجئ الله فهو بكل عناية يدير هذا الكون  وينسج الأحداث  معا في خطته الأزلية.


واستشهد رئيس الأساقفة بقول أحد اللاهوتيين ذاكرًا : لا تقلق على المستقبل لأن القلق يطفئ عمل الله داخلك فالمستقبل ملك لله لأنه هو المتحكم في كل الأمور، ربما أنت لا ترى الصورة كاملة فقط الله يستطيع، ليس لأن حياتك تبدو دون سيطرة هذا لا يعني إن الله ليس مسيطرا على كل الأمور  ويجب أن تثق وتؤمن أن لديه خطة حتى إن كنت لا تفهم ما هى الخطة.


وفى نفس السياق، فإن رئيس الأساقفة قد تمم خدمة التثبيت لعدد من أعضاء الكنيسة، حيث تعتبر إعلان انضمام الشخص لعضوية الكنيسة الأسقفية.  

المطران سامى فوزى
المطران سامى فوزى


 


 

جانب من تواجد المطران سامى فوزى
جانب من تواجد المطران سامى فوزى


 



Source link

محمد حسن

التعليقات معطلة.