مرثا محروس: الابتزاز الإلكترونى يحتاج لتكاتف الجميع حتى لا يتحول إلى ظاهرة





قالت النائبة مرثا محروس، وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، إن الابتزاز الإلكترونى يحتاج إلى تكاتف الجميع من أجل أن لا يتحول إلى ظاهرة، وتابعت:” خطر مجتمعى يتطلب التكاتف على مستوى التشريع والمجتمع حتى لا تتحول إلى ظاهرة.. الجمهورية الجديدة تحتاج إلى طائر بجانحين جناح القانون وجناح الوعى”.


وأضافت “مرثا محروس”، خلال اتصال هاتفى ببرنامج “مساء د أم سى”، الذى تقدمه الإعلامية أنجى القاضى، عبر قناة “dmc”، أن رفع درجة الوعى هى الأهم فى التأثير على المجتمع والحد من جرائم الابتزاز، كون سن القوانين مهما كان كبيرًا وضخمًا ونشطًا لن يأتى بما نطمح إليه ما لم يكون هناك وعى من أجل القضاء على فكرة الخوف المجتمعى بزيادة وعيه.


ولفتت “مرثا محروس”، إلى أنه عدم وجود مادة واضحة للابتزاز الإلكترونى، تقدمت بمشروع قانون بشأن تعديل بعض أحكام القانون رقم 175 لسنة 2018، فى شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات، مشيرة إلى أن أهداف القانون هو مكافحة الاستخدام غير المشروع لتقنيات المعلومات وما يرتبط بها من جرائم، مع التزام الدقة فى تحديد الأفعال المعاقب عليها، وتجنب التعبيرات الغامضة بوضع تعاريف دقيقة لها، وتحديد عناصر الأفعال المجرمة بكثير من العناية.



Source link

نسخ الرابط

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.