خبير علاقات دولية: العلاقات المصرية الألمانية وطيدة وقوية





قال الدكتور أحمد سيد أحمد خبير العلاقات الدولية، إن هناك علاقات بين مصر وألمانيا منذ 70 عاما، إلا أنه خلال السنوات الماصية فى عهد الرئيس السيسى توطدت كثيرا، مضيفا أن الدولتين يجمعهما القواسم العديدة والعلاقات الاقتصادية والتجارية، والتى تتجاوز 5 مليارات دولار، ومصر قوة اقتصادية فى الشرق الأوسط.


 


وذكر خلال مداخلة هاتفية لقناة اكسترا نيوز، أن هناك توافقا بين مصر وألمانيا فى القضايا بالمنطقة، ومنها القضية الفلسطينية والملف الليبي، وأى صراعات بالمنطقة يكون لها تداعيات على الاتحاد الأوروبي، وومنع مصر الهجرة غير الشرعية لألمانيا والاتحاد الأوروبي، وكذلك خروج المرتزقة من ليبيا، ووجود دولة قوية بالمنطقة يحد من الهجرة غير شرعية ومواجهة المرتزقة بالمنطقة.


 


وتابع أن ألمانيا تثمن دور مصر فى منع المهاجرين من أراضيها للذهاب إلى القارة الأوروبية، وهناك تنمية كبيرى تحدث فى مصر، والدولة قدمت نموذج فى التسامح وتمثل نموذجا لكثير من الدول، التعامل المصرى الألمانى يمثل ركيزة فى مواجهة الإرهاب والهجرة غير شرعية وتحقيق الوحدة العربية الوطنية، وتمثل تحقيق الاستقرار بالمنطقة.


 


 



Source link

التعليقات معطلة.