2.6 مليار جنيه لمنظومة المحميات الطبيعية بـ14 محافظة.. أبرز خطط التنمية المستدامة





تعمل الحكومة علي تضافر جهود كافة أجهزة الدولة والوزارات المختلفة للارتقاء بالمنظومة البيئية من منطلق تحقيق الاستدامة البيئية وتنمية الاقتصاد الأخضر، في ضوء توجيهات القيادة السياسية. 


وفي هذا الصدد، قامت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ووزارة البيئة بإعداد دليل معايير الاستدامة البيئية، وطرح الإصدار الأول عام 2021 تحت مسمى الإطار الاستراتيجي للتعافي الأخضر، وقد تم إعداد هذا الدليل بهدف توفير المعايير الإرشادية لدمج معايير التنمية المستدامة في الخطط التنموية بما يعظم المردود التنموي ويحسن جودة حياة المواطنين.


وحسب خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية المقدمة من وزيرة التخطيط الدكتورة هالة السعيد ووافق عليها البرلمان، يحدد الدليل معايير الاستدامة الحالية على مستوى 14 قطاعا من القطاعات الاقتصادية ، والجهات المسئولة عنها، وعن قياس مؤشرات الأداء ذات الصلة التي تقيس الأثر التنموي لمختلف المشروعات والتدخلات، وتعين بالتالي متخذ القرار في تحديد المشروعات ذات الأولوية من منظور السلامة والاستدامة البيئية وبما يتوافق وخطط التنمية المستدامة.


 


ومن أبرز مشروعات وزارة التنمية المحلية في هذا الصدد، والمعنية بمنظومة المحميات الطبيعية في 14 محافظة تضم البحيرة، والمنيا، والمنوفية، وسوهاج، والأقصر، وأسوان، والجيزة، والشرقية ، والقليوبية ، والوادي الجديد ، وكفر الشيخ ، وقنا ، والبحر الأحمر ، وجنوب سيناء ، بتكلفة تقدر بنحو 2.6 مليار جنيه.



Source link

نسخ الرابط

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.