وفاة سجين عقب نقله لتلقي العلاج بمستشفى بني سويف الجامعيمنشور بواسطة : بتاريخ : 11/11/2019



اشترك لتصلك أهم الأخبار

صرحت النيابة العامة في بني سويف بدفن جثة مسجون توفي عقب نقله لتلقي العلاج بالمستشفى الجامعي، بعد إصابته بحالة إعياء شديد داخل محبسه، حيث ذكرت التحريات أن المتوفى كان يعاني من فشل كبدي.

تلقى اللواء زكريا صالح، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن بني سويف، إخطارًا من الخدمة الأمنية المعينة لتأمين سجن وحجز مركز ببا، بشعور المسجون «أبوالنور.ر.ق»، 36 عامًا، مقيم ببندر ببا، بحالة إعياء شديد، والذي وجه باتخاذ الإجراءات القانونية نحو إخراجه ونقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وتبين من التحريات الأولية أنه عقب استئذان النيابة العامة، تم استخراج المسجون من محبسه ونقله رفقة الحراسة اللازمة لمستشفى ببا المركزي، حيث تبين إصابته باشتباه فشل في التنفس وتورم كُلّي في القدمين يصل إلى الركبتين واشتباه إصابة بتليف في الكبد ويحتاج العرض على أخصائي الرعاية المركزة، وتم تحويله لمستشفى بني سويف الجامعي، إلا أنه توفي عقب وصوله، وتم إيداع الجثة بمشرحة مستشفى بني سويف الجامعي تحت تصرف النيابة العامة.

وتبين أن المتوفى سبق اتهامه في عدد 6 قضايا ضرب، إصابة خطأ، إيصال أمانة، حريق مركز شرطة ببا، إدارة ورشة لتصنيع الأسلحة النارية دون ترخيص، وتم إيداعه بسجن المركز بتاريخ 7/7/2019 على ذمة 6 قضايا «تبديد» حبس، لمدة 4 سنوات و3 شهور.

وتبين من توقيع الكشف الطبي على المتوفى بمعرفة مفتش الصحة، عدم وجود إصابات ظاهرية، وأن سبب الوفاة فشل في الكبد ولا توجد شبهة جنائية في الوفاة، كما تبين من سؤال شقيق المتوفى أن شقيقه كان يعاني من مرض الكبد والوفاة نتيجة سوء حالته الصحية، ولم يتهم أحدًا، ونفي الشبهة الجنائية.

كلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة وتحرر المحضر رقم 6768 لسنة 2019 إداري مركز شرطة ببا، وبالعرض على النيابة العامة صرحت بدفن جثمان المتوفى، وتسليمه لأهليته ودفنه بمدافن الأسرة.





رابط المصدر

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

انقر على نجمة لتقييمه!

كما وجدت هذه الخبر مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

حوادث

إدارة البحث الجنائيالأسلحة الناريةالنيابة العامةمستشفى بني سويفوزير الداخلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *