لحم الخنزير والصويا محور معركة بين الولايات المتحدة والصين في الحرب التجاريةمنشور بواسطة : بتاريخ : 13/10/2019




تسببت الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، فى تضرر الأسواق العالمية بصورة كبيرة، الأمر الذى دفع الرئيسان الأمريكى والصينى، إلى اللجوء لجولة من المفاوضات خلال أكتوبر الجارى، إذ تم تأجيل فرض بعض الرسوم على السلع بين الدولتين لحين انتهاء المفاوضات.


لحم الخنزير وسلع أخرى من ضمنها فول الصويا، هى محور التصعيد الأمريكى الصينى في حالة فشل المفاوضات بين الدولتين، حيث تراجعت الصين عن فرض رسوم على واردات لحم الخنزير الأمريكى وفول الصويا، كما أعفت بعض المنتجات الكيميائية من رسوم إضافية، فى مقابل التهدئة من أمريكا.


بدوره، قرر الرئيس الأمريكى دونالد ترامب مطلع أكتوبر الجارى، تأجيل الزيادة في الرسوم الجمركية على الصين، والتي كانت مقررة أول أكتوبر إلى منتصف الشهر، لحين الانتهاء من جولة المفاوضات.


وكالات الأنباء تقول ” أن الولايات المتحدة الأميركية والصين، توصلت إلى اتفاق جزئى بشأن التجارة بين البلدين، بما يمهد الطريق أمام هدنة في الحرب التجارية الدائرة بينهما والتوصل إلى اتفاق تجاري شامل يمكن أن يوقعه الرئيس الأميركى دونالد ترمب ونظيره الصينى شى غينبينج فى وقت لاحق من العام الحالى”.


وكالة “بلومبرج” نقلت عن مصادر “الاتفاق الجزئى سيتضمن تقديم الصين بعض التنازلات للقطاع الزراعى الأميركى، فى حين ستخفض الولايات المتحدة جزءا من الرسوم المفروضة على السلع الصينية، وهو اتفاق أولي وسيخضع للتغيير”.


 


 


 



رابط المصدر

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

انقر على نجمة لتقييمه!

كما وجدت هذه الخبر مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

اقتصاد وبورصة

أمريكاالحرب التجاريةالصينصادرات الخنازير الامريكيةلحم الخنزير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *