القضاء يرفض تمكين سيدة من رؤية واستضافة حفيدتها فى الشرقيةمنشور بواسطة : بتاريخ : 13/10/2019




قررت محكمة استئناف الأسرة بالقاهرة الجديدة، رفض تمكين جدة من رؤية واستضافة حفيدتها مرة واحدة شهريا لمدة 3 أيام بمحافظة الشرقية، لتؤكد الحيثيات: “حق الأب والأجداد لا يجب أن يؤخذ ذريعة للإخلال بحق الحاضنة أو الإضرار بها ولا أن يصادم حقا للصغير لأن فى كل مسائل الصغير يجب مراعاة مصلحته قبل مراعاة والديه“.


وقالت المحكمة أن الجدة، أقامت الدعوى على المطعون ضدها “طليقة نجلها” للحكم بتمكينها من رؤية واستضافة حفيدتها وأحقيتها فى المبيت معها يومى الخميس والجمعة والسبت من كل شهر، مؤكدين أنها جدة الصغيرة لأبيها، وأن أم الصغيرة منعتها دون حق من رؤية حفيدتها ورعايتها .


وأوضحت الزوجة أنها عرضت تمكينها من رؤيتها بمكان قريب من محل إقامتها نظرا لعملها، وصعوبة اصطحابها الصغيرة لها، وحاولت التواصل مع طليقها، ولكنه رفض وأصر على اصطحابها للمبيت برفقته وزوجته التي تسئ معاملة الطفلة.


وأكدت الزوجة محاولة الجدة إجبارها على الإنتقال والإقامة فى نفس المكان الذي تقيم فيه ، والعمل على إضرارها والإيذاء بها سواء أثناء الزواج وبعد الطلاق، بالإضافة إلى مساومتها على الرجوع لمطلقها لتوفير النفقات.


وذكرت حيثيات الحكم أنه لما كان من المقرر شرعا أن مكان الحضانة هو مكان الحاضنة، بما يمتنع معه إخراج الصغيرة منه مادامت فى سن الحضانة، تغليبا لمصلحتها وعليه  فى الدعوى عليهم أن تنتقل الجدة إلى حيث تقيم الحاضنة والصغيرة بمحافظة القاهرة، طبقا للقانون رقم 10 لسنة 2004، خاصة وأن الأب والذى هو له الحق الأصيل الذى فى رؤية الصغيرة يرفض ويمتنع عن حضور جلسات الرؤية فى المكان المحدد لذلك.



رابط المصدر

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

انقر على نجمة لتقييمه!

كما وجدت هذه الخبر مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

أخبار عاجلة

ارتفاع حالات الطلاقحقوق الطفلحكم رؤيهطلب استضافه صغيرمحكمه الاسره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *