ألمانيا وفرنسا تعلنان الحرب على فيس بوك وتتفقا على حظر عملة ليبرامنشور بواسطة : بتاريخ : 14/09/2019




كشفت وزارة المالية الفرنسية، أن فرنسا وألمانيا اتفقتا على حظر العملة الرقمية المشفرة التابعة لشركة فيس بوك Libra في خطوة قد تكون بمثابة ضربة قوية للشركة الأمريكية.


وبحسب موقع gadgetsnow الهندى، ففى بيان مشترك، أكدت الحكومتين أنه “لا يمكن لأي كيان خاص المطالبة بالسلطة النقدية، التي هي من صلب سيادة الأمم”، فيما قال وزير المالية الفرنسي “برونو لو ماير” في وقت سابق أنه لا ينبغي السماح للعملة الجديدة المشفرة من فيس بوك العمل في أوروبا مع استمرار المخاوف بشأن السيادة والمخاطر المالية المستمرة.


وأضاف الوزير الفرنسي أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي إنشاء مجموعة مشتركة من القوانين بشأن العملات الافتراضية غير الخاضعة للتنظيم لمواجهة المخاطر التي تطرحها عملة ليبرا المشفرة.


وحتى الآن لا يوجد في الاتحاد الأوروبي قوانين محددة بشأن العملات المشفرة، والتي تعد حتى الآن مسألة هامشية من قبل معظم صناع القرار، إلا أن إعلان فيس بوك في شهر يونيو الماضي عن خططه الخاصة بعملته الرقمية في الولايات المتحدة التي تهدف إلى أن تحل محل العملات التقليدية في إجراء عمليات الدفع والشراء، اضطرها إلى إعادة التفكير في الأمر.



رابط المصدر

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

انقر على نجمة لتقييمه!

كما وجدت هذه الخبر مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

تكنولوجيا

عملة رقميةعملة مشفرةفيس بوكليبرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *