مواجهات حاسمة للتصدى لإقامة صلاة العيد خارج الساحات والمساجد المحددة


0
(0)



قالت وزارة الأوقاف، أن محاولة لإقامة صلاة العيد خارج الساحات والمساجد المحددة من الوزارة ، افتئات على الدين والدولة ، وسيتم مواجهة هذه المحاولات بمنتهى الحسم.


وأكدت الوزارة فى بيان صحفى ، أنه تم التأكيد مرات عديدة على أن إمامة الصلاة والجمع والأعياد من الولايات العامة التي لا يجوز شرعا الافتئات فيها على جهة الولاية الشرعية المسند إليها الأمر من الدولة أو ولي الأمر، و لا يجوز شرعا الافتئات على سلطة الدولة فيما ينظمه القانون ، و أن صلاة العيد لا تنعقد في الشوارع والزوايا والمصليات ولا في الطرقات العامة ، إنما تنعقد في الساحات والمساجد التي تحددها الجهة المنوط بها ذلك .                                      


وقالت، بما أن وزارة الأوقاف هي المنوط بها هذا الشأن فإنها تؤكد على عدم سماحها بإقامة صلاة العيد خارج الساحات والمساجد التي حددتها مديريات الأوقاف ورفعتها إلى ديوان عام الوزارة ، وأنها ستتعامل بكل حسم تجاه أي مخالفة ، وكذلك  مع من يمكن أي شخص غير مصرح له بالخطابة من الأوقاف من أداء خطبة العيد أو إمامة المصلين في صلاة العيد .                      


وحذرت الاوقاف، من أي محاولة توظيف حزبي أو سياسي بأي شكل من الأشكال لساحات العيد ،  وتؤكد على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه أي مخالفة .


 


 


 


 



رابط المصدر

ما مدى فائدة هذا الخبر؟

انقر على نجمة لتقييمه!

كما وجدت هذه الخبر مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

اترك رد

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *